Tuesday , November 19 2019
Home / egypt / أمين عام منظمة "أوابك": الدول العربية تحتفظ بـ48% من احتياطي

أمين عام منظمة "أوابك": الدول العربية تحتفظ بـ48% من احتياطي



02:09 م

الجمعة 25 أكتوبر 2019

السويس – حسام الدين أحمد:

قال المهندس عباس النقي أمين عام, منظمة الأقطار العربية المصدرة للنفط, "الأوابك" إن هناك توجه نحو الاستقرار في الإنتاج بعد الاختلاف النسبي الذي شهده سوق النفط مؤخرا, موضحا أنه رغم الصعوبات التي تواجه بعض المناطق العالمية الهامة, إلا أن المنطقة العربية تعد مصدرا هاما لإنتاج الطاقة وخاصة النفط والغاز.

جاء ذلك خلال كلمته على هامش افتتاح فعاليات المؤتمر الدولي الثالث عشر لهندسة البترول والمناجم وا للو يسو

وأضاف "النقي" أن التقديرات تشير إلى أن الدول العربية تحتوي في أرضها على 48% من إجمالي احتياطي العالم من النفط, بينما تحتفظ بما نسبته 26% من احتياطي العالم من الغاز الطبيعي, لافتا إلى أن الدول العربية تعد صاحبة الريادة عالميا في إنتاج الغاز الطبيعي واستخدامه.

وأكد "النقي" أن منظمة "الأوابك" تولي اهتماما كبير لأبرز التطورات العالمية في مجال الإنتاج وتصنيع البترول من خلال الدراسات التي تجريها, وكان آخرها دراسة "واقع وآفاق الغاز الطبيعي في الشرق المتوسط" مشيرا إلى أن الدول الأعضاء بالمنظمة مستمرة في تنفيذ العديد من مشاريع التطوير ، لتواصل مسيرتها في إضافة طاقة جديدة مدفوعة باستحداث الآلات المستخدمة.

وانطلقت فعاليات المؤتمر الدولي الثالث عشر لهندسة البترول والمناجم والفلزات, والذي تنظمه كلية هندسة البترول بجامعة السويس في نسخته الحالية, بمقر اكاديمية النصر للبترول.

وبدأ المؤتمر بالسلام الجمهوري, أعقبه عرض فيلم تسجيلي عن انجازات جامعة السويس, وفيلم آخر عن كلية هندسة البترول ونشأتها في ستينات القرن الماضي, كأول كلية للبترول في الوطن العربي, والتعريف بالأقسام ودور كل منها, والأجهزة المستخدمة حديثا في الدراسة.

وشهد المؤتمر اليوم الجمعة, حضور الدكتور سيد الشرقاوي رئيس جامعة السويس ونائبه الدكتور على عطا لشئون التعليم والطلاب, والمهندس حسن عبد العليم نقيب المهندسين في السويس والكميائي محمد عليوة رئيس المنطقة الجغرافية لشركات البترول في السويس وعدد من رؤساء شركات البترول, وخبراء في الطاقة من الصين واليابان وإسبانيا وممثلي شركات عربية رائدة في مجال انتاج البترول والغاز.

وفي كلمته بالجلسة الافتتاحية, قال الدكتور السيد الشرقاوي رئيس الجامعة, إن المؤتمر يأتي في ظل الأهمية المتزايدة للطاقة المتجددة وتمشيا مع رؤية الدولة للتنمية المستدامة 2030 وذلك بهدف تحقيق الاستفادة القصوى من الطاقة المتجددة باعتبارها من أولويات الدولة.

وأضاف أن استضافة المؤتمر الذي يمثل تلاقي الخبراء في مجال البترول والتعدين والطاقة, يمثل فرصة حقيقية لتبادل الخبرات والمعارف في مجالات الهندسة الجيولوجية والتعدين وإنتاج البترول والغاز الطبيعي ومجالات هندسة وعلوم المواد والفلزات والبيئة والحفاظ على الطاقة.


Source link